الجمعة، 17 أكتوبر، 2014

نشأة الدرس اللساني العربي الحديث




نشأة الدرس اللساني العربي الحديث: دراسة في النشاط اللساني العربي - فاطمة الهاشمي بكوش
الناشر: إيتراك - مصر الجديدة
الطبعة: الأولى 2004
178 صفحة

اللغة العربية لغة حياة متجددة ودائمة التوالد والتطور، والتطور اللغوي ظاهرة طبيعية تلحق اللغات الحية، وتنبع من كون اللغة عامة، مؤسسة بشرية دائمة الحاجة إلى الاستكمال ومواكبة التغيرات.
وعلى الرغم من المشكلات العويصة التي تعترض تقدم البحث اللساني في الأقطار العربية ونشر ثقافة لسانية واعية؛ يسير هذا العلم نحو النماء والانتشار والبروز علي مستوي الجامعات العربية؛ إذ أخذ يشكل نشاطًا بارزًا واتجاها تميل إليه الدراسة اللغوية الحديثة عمومًا.
اللسانيات العربية عمومًا، تصنف اليوم في حركتين أو نشاطين مختلفين منهجيًا هما: نشاط لساني بنيوي وصفي ظهر في مصر تحديدًا، على شكل جهود فردية بعيدة عن نشاط المؤسسات اللغوية القائمة التي رفضت تبني هذه الجهود أو الاضطلاع بها وإنشاء وضع لساني حقيقي من خلالها، .ونشاط لساني تنشأ في إطار اللسانيات التوليدية، واللسانيات الغربية.
المحتويات:
الفصل1- حدود اللسانيات العربية.
الفصل2- نقد النظرية النحوية العربية.
الفصل3- الدعوة إلى الوصفية.
الفصل4- إعادة وصف اللغة العربية.


التحميل المباشر : archive او gulfup

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق